وفاة مؤسس شبكة نحن العرب و سيرف نت لخدمات المواقع - علي الصميدي


العودة   منتديات شبكة نحن العرب ملتقى كل العرب > الاقسام الأدبية والعلمية > المنتدى العلمي

المنتدى العلمي المواضيع الثقافية والعلمية والشروحات والعلوم بأنواعها واللغات وكل ما يتعلق بالتدريس والمراحل الدراسية

  • اضغط على تبليغ في حالة وجدت أي مشاركة مخالفة لقوانين المنتدى
إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 14 - 07 - 2011, 03:53 AM   #1
::( عضو شرف )::

الصورة الرمزية ميدوووووو
تاريخ التسجيل: 08 - 2007
الإقامة: الرياض
الجنس : ذكر
المشاركات: 33,990
حساباتي في:
ميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى ميدوووووو إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ميدوووووو
افتراضي حفريات لبعض الكائنات من ملايين السنين



حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 20002.gif






حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 11005.gif


حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 16620746.gif

جمجمة ضبع


حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 44014116.jpg

العصر:الزمن السينوزوي ، العصر الميوسيني .
العمر: 23 ـ 5 مليون سنة .
الموقع: الصين .
لقد اتضح أن كل ما كشف عنه التطوريون إلى اليوم من حفريات كدليل إنما هي زائفة أو
باطلة . ويحاول التطوريون العثور على حفريات لكائنات حية منقرضة وتقديمها في كل مرة
تحت شعارات مثل: “ جد تم اكتشافه للتو “ أو “كائن حي بيني خيالي مفقود “ . وإننا إذا ما
أخضعنا ما يكشفون عنه من حفريات كدليل للأبحاث والدراسات الجادة ، لتبين لنا في التو
والحال أن هذه الحفريات لا صلة لها على الإطلاق بالتطور .

ولم تكشف سجلات الحفريات عن ولو نموذج واحد من الكائنات الحية البينية نصفه زاحف
ونصفه الآخر ثديي مما يزعم التطوريون أنها قد عاشت في الماضي . وأصل الثدييات ـ مثلها
كمثل سائر المجموعات الحية ـ لا يمكن تفسيره إطلاقا وبأي شكل من الأشكال بنظرية التطور
وقد اعترف جورج جايلورد سيمبسون بهذه الحقيقة قبل سنوات طويلة حيث قال:

“ وهذا ينسحب على 32 فصيلة من الثدييات كلها ... ويختص أقدم عضو معروف لكل
فصيلة وأكثرها بدائية ، في الأساس بكافة السمات الأساسية التي تنفرد بها هذه الفصيلة .
ولا يُعرف على أية حال قط أن ثمة تطور مستمر من فصيلة إلى أخرى في اتجاه الأرقى ... “
وتبدو في الصورة حفرية لجمجمة ضبع ، يبلغ عمرها 23 ـ 5 مليون سنة ، وهي أيضا
تدعم هذا الاعتراف وتؤكده . وتكذِّب هذه الحفرية ـ التي تُعد من الأدلة على أن الضباع
وُجدت ولا تزال ضباع ـ نظرية التطور.


حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 69469871.jpg


وعدم وجود أدنى اختلاف بين الضباع التي عاشت قبل عشرات الملايين من السنين وبين
نماذجها التي تعيش في عصرنا الراهن ، إنما هو مؤشر دال على بطلان نظرية التطور وفسادها
ولو صحت مزاعم التطوريين ، لكان من المتعين أن تتحول الضباع في غضون هذه الحقبة
إلى أحياء أخرى مختلفة تماما. لكن شيئاً كهذا لم يحدث قط .

جمجمة أرنب

حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 77455310.jpg

العصر:الزمن السينوزوي ، العصر الأوليجوسيني
العمر: 33 مليون سنة
الموقع: تكوين وايت ريفر ، يومينج ، الولايات المتحدة الأمريكية
وُجدت الأرانب ولا تزال على ذات ما وُجدت عليه ، شأنها في ذلك شأن العناكب والنحل
وأسماك الشفنين . ولقد أوضحت السجلات الحفرية أن الأرانب لم تنجم أو تتطور عن أي
كائن حي آخر ، وأنه لم يمسسها أدنى تغير من أي نوع طيلة فترة وجودها . و ليس أمام
الدارونيين إزاء الاكتشافات الحفرية الكثيرة سوى الاعتراف بالهزيمة .
وتبدو في الصورة حفرية يبلغ عمرها 33 مليون سنة ،وهي تؤكد بدورها مجددا
على هزيمة الدارونيين ، وتنهض دليلا على حقيقة خلق الله للأحياء جميعاً .


ثعبان

حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 49846938.jpg

العصر:الزمن السينوزوي ، العصر الإيوسيني
العمر: 50 مليون سنة
الموقع: تكوين ميسيل ، ألمانيا
يُعد أصل الزواحف من الموضوعات التي عجز التطوريون عن تفسيرها بأي شكل علمي .
وهناك حدود ليس في الوسع تخطيها بين تصنيفات الزواحف شديدة التباين مثل الثعابين والتماسيح
والديناصورات أو الضِباب . فكل واحد من هذه التصنيفات يظهر في السجلات الحفرية فجأة وببنيات
شديدة التباين عن الآخر . ويتوهم التطوريون ـ من وجهة نظرهم ـ وجود وتائر تطورية بين هذه
المجموعات المختلفة بالنظر إلى بنياتها .



إلا أنه ليس في السجلات الحفرية ما يدعم هذه
الفرضيات . ومن جهة أخرى هناك أدلة غير محدودة على أن أي نوع زاحف إنما ظهر فجأة
متفرداً ومختصا بسمات ، وأنه لم يعتره أي تغير طيلة فترة وجوده . ومن بين هذه الأدلة أيضا
حفرية الثعبان التي تبدو في الصورة ويبلغ عمرها 50 مليون سنة .



ضفدع


حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 67168584.jpg

العصر:الزمن السينوزوي ، العصر الإيوسيني
العمر: 50 مليون سنة
الموقع: تكوين ميسيل ، ألمانيا
يندرج جنس هذا الضفدع في فصيلة بيلوباتيداى Pelobatidae(الغطاس في الطمي) .
وقسم منه يعيش داخل الأرض داخل حفر يحفرها بأرجله الخلفية . وقسم آخر يحيا في الأوساط
المائية . ويدعي الدارونيون أن الجد المزعوم للبرمائيات إنما هو الأسماك . إلا أنه ما من اكتشاف
من شأنه إثبات ادعائهم هذا . بل على العكس من هذا تماماً ، تؤكد الاكتشافات الحفرية وجود
فروق تشريحية كبيرة للغاية بين النوعين بحيث يستحيل أن يكون
أحدهما قد نجم أو تطور عن الآخر .


وتُعد السجلات الحفرية هي الأخرى من بين هذه الاكتشافات العلمية . ووفقاً للاكتشافات الحفرية
فقد ظهرت فجأة ثلاث طبقات برمائية أساسية . يقول روبرت كارول RobertCarroll
نصير التطور: “ تظهر أقدم حفريات الضفادع وCaecilianlarوالسمندل منذ العصر
الجوارسي المبكر وحتى العصر الجوراسي الوسيط ، وكلها تحوز معظم السمات الهامة
التي تختص بها أحفادها التي تعيش الآن ومعنى هذا الكلام واضح ، وهو أن هذه الحيوانات
كانت قد ظهرت فجأة،أي أنها خُلقت ، ولم تتعرض قط لأي عملية تطور منذ لحظة ظهورها
لأول مرة وحتى الآن



جمجمة تمساح


حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 64758715.jpg

العصر:الزمن السينوزوي، العصر الإيوسيني.
العمر: 54 ـ 37 مليون سنة
الموقع: شمال أفريقيا
التمساح اسم عام يُطلق على الكائنات الحية التي تنتمي إلى فصيلة التمساحيات
(Crocodylidae). وأقدم النماذج المعروفة للتماسيح ـ التي عادة ما تعيش في المناطق
الاستوائية ـ عاشت قبل نحو 200 مليون سنة من الآن . ولا تختلف التماسيح التي عاشت قبل
200 مليون سنة عن تلك التي عاشت قبل 50 مليون سنة ، وكذلك مثيلاتها التي تعيش في وقتنا
الراهن. وتؤكد الاكتشافات الحفرية أن التماسيح لم يعترها أدنى تغير طيلة مئات الملايين من السنين
، وتدحض هذه الاكتشافات في الوقت ذاته التطور ، وتقيم الحجة على حقيقة
وهي أن الله خلق الكائنات بأسرها .

حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 63288210.jpg

وتُعد صحراء ديجروب Djourabمن المناطق شديدة الثراء بالحفريات. إذ عُثر في هذه البقاع
التي يبلغ إجمالي عدد حقول الحفريات بها 382 ساحة ـ على حفريات بأعداد هائلة . ويبرهن
كافة ما عُثر عليه من حفريات على أن الكائنات الحية لم تتغير قط طيلة فترة
مواصلتها لسلالاتها ، أي أنها لم تتطور ...



سلحفاة

حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 64689184.jpg

العصر:الزمن السينوزوي ، العصر الأوليجوسيني
العمر: 37 ـ 23 مليون سنة
الموقع: تكوين برول Brule، نبراسكا ، الولايات المتحدة الأمريكية
من الممكن أن تُحفظ السلاحف بشكل جيد للغاية في الطبقات الحفرية وذلك بفضل الملجأ شبه العظمي
الذي تحوزه . وتعود أقدم حفريات السلاحف إلى ما قبل 200 مليون سنة . ومنذ تلك الحقبة وإلى
الآن لم يطرأ أدنى تغير على هذه الكائنات الحية . وتبدو في الصورة حفرية لسلحفاة يبلغ
عمرها 37 ـ 23 مليون سنة ،



وهي تبين بتفاصيلها ـ التي على أكمل ما يكون ـ أنها لا تختلف عن سلاحف عصرنا الراهن .
وأمام هذه الحجج والبراهين هناك حقيقة هامة يجب على التطوريين التسليم بها . ويفصح دافيد
كيتس DavidB. kittsنصير التطور ـ من قسم الجيولوجيا والطبيعة الجيولوجية بجامعة
أوكلاهوما ـ عن هذه الحقيقة بقوله: “ يستوجب التطور وجود نماذج انتقالية بين الأنواع الحية
إلا أن علم الحفريات لم يوفر هذه النماذج

جمجمة ضب

حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 94980446.jpg

العصر:الزمن السينوزوي، العصر الميوسيني.
العمر: 23 ـ 5 مليون سنة.
الموقع: الصين
طبقاً لمزاعم الداروينيين التي تجافي العلم ، فإن الزواحف ليست فحسب جد للطيور ، وإنما هي
أيضا وفي الوقت ذاته جد للثدييات . وتُعد الثدييات من الحيوانات ذوات الدم الحار
( تنتج بنفسها حرارة أجسادها وتحتفظ بها ثابتة ) وهي تلد صغارها وترضعهم ، ويغطي الشعر
أجسامها . هذا في حين أن الزواحف من ذوات الدم البارد (لا يمكنها إنتاج الحرارة ، وتتقلب
حرارة جسمها بتغير حرارة البيئة المحيطة بها) وهي تتكاثر بوضع البيض ،

وليس لها ميزة إرضاع صغارها ، وأجسامها مغطاة بالحراشف . ماذا حدث يا ترى حتى أمكن
لزاحف البدء في إنتاج حرارة جسمه ، وكوّن جهاز عرقي من شأنه التحكم في هذه الحرارة ،
واستبدل الحراشف بالشعر ، وبدأ إدرار اللبن ؟! لم يستطع التطوريون إلى اليوم أن يأتوا برد
شافٍ عن هذه الأسئلة . ويبرهن هذا الوضع على أن الفرضية القائلة بأن الزواحف قد تطورت
إلى ثدييات ، ليس لها أي أساس من العلم والمنطق . فضلاً عن ذلك لم يتأّت العثور على
حفرية لنموذج تحولي بيني واحد يمكنه أن يربط بين الزواحف والثدييات . ولهذا السبب
اضطر روجر لوين RogerLewinنصير التطور إلى القول:
“ إن كيفية التحول إلى الثدييات الأولى لا يزال سرا


حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 26323619.jpg

وتبدو في الصورة الأنشطة التي أُجريت في ساحة حفريات جونجار (Junggar)
الموجودة بالصين . ويثبت ما جمع من حفريات أثناء هذه الأنشطة أن الكائنات الحية
إنما خُلقت في شكل كامل وخال من العيوب


سمكة طيّارة


حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 89245077.jpg

العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الطباشيري
العمر: 100 ـ 95 مليون سنة
الموقع: لبنان
السمك الطيَّار سمك يندفع إلى خارج الماء بواسطة تحركات زعنفة الذيل ، ويسقط في الماء
مجدداً رويداً رويداً بعد أن يمرق مسافة معينة في الهواء . وأثناء حركاته هذه التي تُسمى
طيران ،يمكن أن تصل سرعاته إلى 50 كم في الساعة . ولا يختلف السمك الطيار الذي
عاش قبل نحو 100 مليون سنة عن نماذجه التي تعيش في وقتنا الحالي .



وينسف هذا السمك ـ الذي لم يمسسه أدنى تغير منذ 100 مليون سنة ـ كافة مزاعم التطوريين
حول أصل الأنواع الحية وتاريخها . وتظهِر الاكتشافات الحفرية أن الأحياء لم تتطور
تدريجياً على مراحل ، وإنما هي خُلقت من قِبل الله تعالى .

سمكة الخَفْش

حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 17292932.jpg

العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الجوراسي
العمر: 144 ـ 65 مليون سنة
الموقع: الصين
إن سمك الخفش الذي يحافظ على سلالة اثنين من فصائله فقط في العصر الحالي ، وُجد
ولبث على ذات ما وُجد عليه . وهو لم ينتج أو يتطور عن أي نوع حي آخر ، كذلك لم
يتحول إلى نوع ثانٍ . و تشهد الاكتشافات الحفرية ـ التي تُعد تأكيدا لهذه الحقيقة ـ بأن
سمك الخفش شأنه شأن سائر الكائنات الحية لم يتطور .


خنفساء حدوة الفرس

حفريات لبعض الكائنات ملايين السنين 12672287.jpg

العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الجوراسي
العمر: 150 مليون سنة
الموقع: سولنهوفن ، ألمانيا
تندرج خنافس حدوة الفرس في رتبة مفصليات الأرجل ، وتدخل كذلك ضمن الرتبة الفرعية للخيلى
كراتا Chelicerata، وهي أيضا قريبة إلى فصائل العناكب والعقارب . وتبدو في الصورة
حفرية لخنفساء حدوة الفرس يبلغ عمرها 150 مليون سنة ، وهي تؤكد مرة أخرى أن
الخلق حقيقة واضحة ، وأن التطور لم يحدث أبداً .





ميدوووووو غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14 - 07 - 2011, 03:54 AM   #2
::( عضو شرف )::

الصورة الرمزية ميدوووووو
تاريخ التسجيل: 08 - 2007
الإقامة: الرياض
الجنس : ذكر
المشاركات: 33,990
حساباتي في:
ميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond reputeميدوووووو has a reputation beyond repute
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى ميدوووووو إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ميدوووووو
افتراضي رد: حفريات لبعض الكائنات من ملايين السنين

شفنين





العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الطباشيري
العمر: 100 مليون سنة
الموقع: لبنان
ينتمي معظم سمك الشفنين إلى طبقة السمك ذي الغضاريف ، ويعيش في قاع البحر ، وخياشيمه
إلى أسفل ، وعيونه إلى أعلى ، وزعانف ذيله و ظهره صغيرة جداً ، حتى إنه لا وجود لها
لدى بعض الأنواع . وكل ما كان يحوزه سمك الشفنين ـ الذي عاش قبل 100 مليون سنة
من سمات تحوزه أيضا نماذجه التي تعيش في عصرنا الراهن . مما يعني أن سمك الشفنين
لم يتغير على الإطلاق رغم 100 مليون سنة مرت عليه ، أي أنه لم يتطور .

محار



العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الجوراسي
العمر: 150 مليون سنة
الموقع: شيلي
المحار اسم عام يُطلق على صنف من الرخويات القشرية . وهي تتغذى على العوالق التي
تصفيها بواسطة خياشيمها . أما تحفر الأصداف التي تحتوي على الكالسيوم بمعدلات مرتفعة
فغالباً ما يكون سهلا . وتعود أقدم حفريات المحار المعروفة إلى العصر الأوردوفيني
(منذ 490 ـ 443 مليون سنة ) . ولم يطرأ أي تغير على بنيات المحار رغم نصف مليار
سنة انقضت عليها .


ويتطابق المحار الذي عاش قبل 490 مليون سنة من الآن تمام التطابق مع ذلك المحار الذي
عاش قبل 150 مليون سنة ، وكذلك المحار الحي في وقتنا الحالي. وهذا وضع يدحض
تماماً نظرية التطور التي تزعم أن الأنواع الحية ظهرت تدريجيا على مراحل بتغيرات طفيفة
وتبين السجلات الحفرية أن الكائنات الحية لم تتطور ، وإنما خلقها الله تعالى .


سرطان بحري




العصر:الزمن السينوزوي ، العصر الأوليجوسيني
العمر: 37 ـ 23 مليون سنة
الموقع: الدنمرك
السجلات الحفرية غنية قدر الكفاية من أجل فهم أصل الأنواع الحية ، وتضع هذه الحقيقة أمامنا
لوحة مجسمة يتضح فيها أن مختلف الأنواع الحية قد ظهرت فجأة ، وببنيات متباينة ، وكل نوع
على حده ، ودون أن يكون هناك فيما بينها نماذج بينية تطورية خيالية . ويُعد هذا أيضا من
الأدلة على أن الله تعالى قد خلق الأحياء جميعاً . ومن بين الحفريات ـ التي تبين أن الخلق حقيقة
واضحة لا لبس فيها ـ حفرية السرطان البحري التي تظهر في الصورة
ويبلغ عمرها 35 مليون سنة .

ولقد عُثر على هذه الحفرية على شاطئ ليمفجوردس (Limfjords) . وعادة ما يتكشف هذا
الصنف من الحفريات ـ الذي يُعثر عليه في الغالب محمياً داخل حجارة مستديرة ـ على سطح الأرض
إثر سقوط أمطار الشتاء أو أمطار غزيرة . وفي بادئ الأمر تُكسر الحجارة المستديرة التي تظهر
على سطح الأرض بغرض التأكد من وجود الحفرية بداخلها . وبعد التحقق من ذلك تُجرى عمليات
باستخدام المثقب وآلات الثقب الأخرى ، بعدها تُجهز الحفرية للعرض .




وتبين هذه الحفرية أن السرطان البحري البالغ عمره حوالي 35 مليون سنة لا يختلف مطلقاً
عن نماذجه التي تعيش في وقتنا الراهن ،كما تبطل مزاعم التطوريين وتدحضها . ولو أن كائناً حياً
لم يمر بأدنى تغير طيلة عشرات الملايين من السنين ، حينئذ لا يكون ممكناً الحديث عن أسطورة
تطور الكائنات الحية .

جمبري





العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الجوراسي
العمر: 150 مليون سنة
الموقع: تكوين سولنهوفن ، ألمانيا
تُعد حفرية الجمبري ـ التي تبدو في الصورة ـ أحد الاكتشافات العلمية التي تبرهن على أنه لم

تُشهد وتيرة تطور تدريجي على مراحل على نحو ما يزعم التطوريون . وتتسم حيوانات الجمبري
منذ اللحظة الأولى لظهورها ـ بكمال سماتها وأعضائها كافة ، وهي لم تتعرض لأي تغير قط طيلة
فترة وجودها . وتظهِر حفرية الجمبري هذه للعيان أن التطور إن هو إلا سيناريو من وليد الخيال

شفنين ذات شوكة ، ورنجة



العصر:الزمن السينوزوي ، العصر الإيوسيني
العمر: 54 ـ 37 مليون سنة
الموقع: تكوين جرين ريفر ، الولايات المتحدة الأمريكية
يوجد في الحفرية ـ التي تظهر في الصورة ـ سمكة شفنين ذات شوكة تندرج في فصيلة أسماك
الشفنين ذات الأشواك ، جنباً إلى جنب مع سمكة رنجة. وتبين هذه الحفرية أن أسماك الشفنين
والرنجة التي تعيش في عصرنا الحالي لا تختلف أدنى اختلاف عن مثيلاتها التي عاشت قبل
عشرات الملايين من السنين . وهي تُعد أحد الأدلة غير المحدودة التي تدحض نظرية التطور .


جراد البحر




العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الطباشيري
العمر: 144 ـ 65 مليون سنة
الموقع: أثرفيلد (Atherfield)، إنجلترا
إن عدم اختلاف السرطانات البحرية ـ التي عاشت قبل مئات الملايين من السنين ـ عن نماذجها
الحية في عصرنا الراهن ، لهُوَ ضربة ساحقة لنظرية التطور . وتبدو في الصورة حفرية لسرطان
بحري يرجع تاريخها إلى العصر الطباشيري(منذ 144 ـ 65 مليون سنة) ، وهي أيضا تكشف
عن بطلان مزاعم نظرية التطور فيما يتعلق بالتاريخ الطبيعي . فالكائنات الحية لم تتطور ، وكلها
من صنع الله رب العالمين .


شفنين الكمان



العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الطباشيري
العمر: 100 مليون سنة
الموقع: لبنان
كشف علم الحفريات عن أدلة تفوق الحصر تثبت أن الكائنات الحية لم تتطور ، وأن الله قد خلقها
جميعاً . ومن بين هذه الأدلة كذلك حفرية لسمكة شفنين الكمان التي تظهر في الصورة ويبلغ عمرها
100 مليون سنة . وتقيم هذه الحفرية الدليل على أن هذه الأسماك ـ التي تعيش في المياه
الاستوائية ودون الاستوائية ـ لم تتغير منذ 100 مليون سنة ،مما يعني أنها لم تمر بعملية تطور
وما من تصريح علمي يمكن للداروينيين أن يدلوا به إزاء هذه الحفرية . ولا تختلف أسماك شفنين
الكمان ـ البالغ عمرها 100 مليون سنة ـ مطلقاً عن مثيلاتها التي تعيش في عصرنا الراهن
وهي تؤكد مجدداً على حقيقة الخلق .



سرطان بحري (استاكوزه)





العصر:الزمن الميزوزوي ، العصر الطباشيري
العمر: 144 ـ 65 مليون سنة
الموقع: اثرفيلد ، إنجلترا
هدم انتفاء وجود النماذج الانتقالية الخيالية في السجلات الحفرية ـ وبشكل تام ـ نظرية التطور
حيث لم يكشف ما أجري من عمليات الحفر والتنقيب عن الحفريات ولو عن نموذج واحد يتعلق
بمعيشة كائنات حية بدائية نصف متطورة لم تتشكل بعض أعضائها بعد . وكل ما عُثر عليه من
نماذج يثبت بالدليل أن الكائنات الحية ظهرت فجأة وبشكل كامل وبكافة السمات التي تنفرد وتختص
بها ، أي أنها خُلقت . ومن بين هذه النماذج كذلك هذا السرطان البحري البالغ عمره
144 ـ 65 مليون سنة .
ميدوووووو غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ععطورات فيهاا خشب الصندل مرمورة ركن المكياج والتسريحات 9 20 - 12 - 2010 07:11 PM
هذا الرجل أسلم على يديه خمسة ملايين إنسان !! ((صورته))!! رحلة الذاكرين الدين الإسلامي الحنيف 7 26 - 12 - 2008 11:18 AM
الله أكبر !! رجل واحد أسلم على يديه خمسة ملايين إنسان !! ((صورته))!! الحبّوب المنتدى العام 7 03 - 01 - 2008 09:53 PM
خشب الصندل لحماية بشرتك شذى الياسمين الصحة والطب وطب الأعشاب 10 20 - 08 - 2007 10:52 AM


وفاة مؤسس شبكة نحن العرب و سيرف نت لخدمات المواقع - علي الصميدي


الساعة الآن 02:28 PM.

Hosting by ServNT.Com
Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
الموقع لا يمثل أي جهةٍ رسميةٍ وليس له علاقة بأي تنظيمات أو جهات ولا يتحمل أي مسؤولية تجاه ما ينشره الأعضاء